منتديات متجر العلوم | Market 3oloum forums
......................
................................

مرحباً بكم زورانا الكرام الأفاضل الطيبين ...

-: في :-

||| منتديات متجر العلوم - Market 3oloum forums |||

... تشرفنا بزيارتكم للمنتدى ...

...(( كما يسعدنا ويسرنا إنظمامكم معنا ))...


نتمنى لكم وقت ممتع بالمنتدى , والإستفادة منه

إدارة المنتدى
................................
......................
.........
.


منتديات متجر العلوم | عربي | English | إسلاميات | تعارف | أخبار | معلومات | فوائد | صحة | تسالي | رياضة | كمبيوتر | جوالات | تكنلوجيا | منوعات

 
الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بسم الله ما شاء الله تبارك الله ولاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم اللهم صلي على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم
أنشط الأعضاء أفضل الأعضاء مواضيع رائعة مواضيع حصرية
A9ALI المتألق [ رواية ] حَديقَة النّبِي و آلهَة الأرْض ... [ كود ] حصري وضع صورة أعلى و ...
قريباً ... helped الله يلعن جدفك..هل تعلم ... كود حصري وجديد الإعلانات النصية ...
قريباً ... حلوة المبسم آيات من القرأن الكريم لكل ... [ كود ] حصري هنا تطوير التقييم ...



شاطر | 
 

 الصحابى الذى كانت تسلم عليه الملائكة ...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المتألق
..[ رتبتي بالمنتدى ]..
[ مشرف منتديات ]

..[ رتبتي بالمنتدى ]..[ مشرف منتديات ]
avatar

ذكر
• موطنيـﮯ ツ | دوعن | ツ
• نظام التشغيل Windows Xp
• مســاهمــــــــاتيے • مســاهمــــــــاتيے : 216
• نقـــــــــــــــــــاطيے • نقـــــــــــــــــــاطيے : 1901
• سمعتــــــــــــــــــيے • سمعتــــــــــــــــــيے : 8
• عمــــــــــــــــــــريے • عمــــــــــــــــــــريے : 23
• تاريخ تسجيليے 29/10/2013


مُساهمةموضوع: الصحابى الذى كانت تسلم عليه الملائكة ...   الإثنين نوفمبر 18, 2013 3:46 pm





الحمد لله رب العالمين , رب السموات والأرض وما بينهما رب العرش العظيم

اللهم صلي على سيدي وحبيبي وشفيعي محمد إبن عبدالله خاتم رسل الله صل الله عليه وسلم

أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه







السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

مرحباً بك يا زائر في منتديات متجر العلوم | Market 3oloum forums , تشرفت بمرورك يا زائر ويسعدني ردك ,, جزاك الله خيراً







هو عمران بن الحصين رضي الله عنه، فقد روى الطبراني بسنده في الكبير عن قتادة قال: إن الملائكة كانت تصافح عمران بن حصين حتى اكتوى. قال الألباني في السلسلة الضعيفة: إنه منكر. ولكن قال الحافظ ابن حجر في الفتح: وقد ثبت عن عمران بن حصين أنه كان يسمع كلام الملائكة. وقال المباركفوري في شرح الترمذي: عمران بن حصين... كان من علماء الصحابة وكانت الملائكة تسلم عليه وهو ممن اعتزل الفتنة..

إسلامه

أسلم عِمْران بن حصين في عام خَيْبر ، ومنذ وضع يمينه بيمين الرسول -صلى الله عليه وسلم- أصبحت يده اليمين موضع تكريم كبير ، فآلى على نفسه ألا يستخدمها
إلا في كل عمل طيب وكريم

إيمانه

إيمان عمران بن حصين صورة من صور الصدق والزهد والورع والتفاني وحب الله وطاعته ، ومع هذا فهو يبكي و يقول :( يا ليتني كنت رمادا ، تذْروه الرياح ) ذلك أن هؤلاء الرجال كانوا يخافون الله لإدراكهم لعظمته وجلاله ، ولإدراكهم لحقيقة عجزهم عن شكره وعبادته ، ولقد سأل الصحابة الرسول -صلى الله عليه وسلم- يوما فقالوا :( يا رسول الله ، ما لنا إذا كنا عندك رقّت قلوبنا ، وزهدنا دنيانا ، وكأننا نرى الآخرة رأي العين ، حتى إذا خرجنا من عندك ، ولقينا أهلنا وأولادنا ودنيانا أنكرنا أنفسنا ؟)
فأجابهم عليه السلام :( والذي نفسي بيده ، لو تدومون على حالكم عندي ، لصافحتكم الملائكة عِياناً ، ولكن ساعة وساعة )
وسمع عمران هذا الحديث وأبى أن يعيش حياته ساعة وساعة وإنما ساعة واحدة موصولة النجوى والتبتُّل لله رب العالمين 

البصرة

في خلافة عمر بن الخطاب أرسله الخليفة الى البصرة ليُفَقّه أهلها ويعلمهم ، وفي البصرة حطّ الرحال ، وأقبل عليه أهلها مُذ عرفوه يتبركون به ويستضيئـون بتقواه ، قال الحسن البصـري وابن سيرين :( ما قدم البصـرة من أصحاب رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أحد يَفضـل عمران بن حصين )
فقد كان عمران يرفض أن يشغله عن العبادة شاغل ، فاستغرق في العبادة حتى صار كأنه لا ينتمي الى عالم الدنيا وإنما ملك يحيا مع الملائكة يحادثهم ويحادثونه ، ويصافحهم ويصافحونه 

الفتنة

لما وقع النزاع الكبير بين علي بن أبي طالب ومعاوية ، وقف عمران بن حصين موقف الحياد ، ورفع صوته بين الناس داعيا إياهم أن يكفوا عن الإشتراك في تلك الحروب ويقول :( لأن أرْعى أعنزا حَضنيّات في رأس جبل حتى يدركني الموت ، أحب إليَّ من أن أرمي في أحدِ الفريقين بسهم ، أخطأ أم أصاب )
كما كان يوصي من يلقاه من المسلمين قائلا :( الْزم مسجدك ، فإن دُخِلَ عليك فالزم بيتك ، فإن دَخَل عليك بيتك من يريد نفسك ومالك فقاتِلْه ) 

مرضه ووفاته

حقق إيمان عمران بن حصين أعظم نجاح حين أصابه مرض موجع لبث معه ثلاثين عاما ، ما ضَجِر منه ولا قال أُفّ ، بل كان مثابرا على عبادته ، وإذا هوّن عليه عواده أمر علته بكلمات مشجعة ابتسم لهم وقال :( إن أحب الأشياء الى نفسي ، أحبها الى الله )
وكانت وصيته لأهله وإخوانه حين أدركه الموت :( إذا رجعتم من دفني ، فانحروا وأطعموا )
أجل فموت مؤمن مثل عمران بن الحصين هو حفل زفاف عظيم ، تزفّ فيه روح عالية راضية الى جنة عرضها السموات والأرض







أتمنى أن ينال إعجابك الموضوع يا زائر  ,,,ـ

لا تنساني يا زائر من الدعاء بخير ,,, جزاك الله خيراً



:sm11: 
إذا دعتك [قدرتك] على (ظلم الناس)..!
:sm10: 
فتذكر...! ،، [قدرة الله] , # عليك #.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الصحابى الذى كانت تسلم عليه الملائكة ...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات متجر العلوم | Market 3oloum forums :: • منتديات متجر العلوم أنا مسلم - Market 3oloum I'm a Muslim • :: • قسم سير الأنبياء و أعلام الأمة - Prophets and the Ummah Flags •-
انتقل الى: