منتديات متجر العلوم | Market 3oloum forums
......................
................................

مرحباً بكم زورانا الكرام الأفاضل الطيبين ...

-: في :-

||| منتديات متجر العلوم - Market 3oloum forums |||

... تشرفنا بزيارتكم للمنتدى ...

...(( كما يسعدنا ويسرنا إنظمامكم معنا ))...


نتمنى لكم وقت ممتع بالمنتدى , والإستفادة منه

إدارة المنتدى
................................
......................
.........
.


منتديات متجر العلوم | عربي | English | إسلاميات | تعارف | أخبار | معلومات | فوائد | صحة | تسالي | رياضة | كمبيوتر | جوالات | تكنلوجيا | منوعات

 
الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بسم الله ما شاء الله تبارك الله ولاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم اللهم صلي على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم
أنشط الأعضاء أفضل الأعضاء مواضيع رائعة مواضيع حصرية
A9ALI المتألق [ رواية ] حَديقَة النّبِي و آلهَة الأرْض ... [ كود ] حصري وضع صورة أعلى و ...
قريباً ... helped الله يلعن جدفك..هل تعلم ... كود حصري وجديد الإعلانات النصية ...
قريباً ... حلوة المبسم آيات من القرأن الكريم لكل ... [ كود ] حصري هنا تطوير التقييم ...



شاطر | 
 

  نظرية الإنفاق وضوابطها في الإسلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المتألق
..[ رتبتي بالمنتدى ]..
[ مشرف منتديات ]

..[ رتبتي بالمنتدى ]..[ مشرف منتديات ]
avatar

ذكر
• موطنيـﮯ ツ | دوعن | ツ
• نظام التشغيل Windows Xp
• مســاهمــــــــاتيے • مســاهمــــــــاتيے : 216
• نقـــــــــــــــــــاطيے • نقـــــــــــــــــــاطيے : 1961
• سمعتــــــــــــــــــيے • سمعتــــــــــــــــــيے : 8
• عمــــــــــــــــــــريے • عمــــــــــــــــــــريے : 23
• تاريخ تسجيليے 29/10/2013


مُساهمةموضوع: نظرية الإنفاق وضوابطها في الإسلام   الأحد يناير 12, 2014 2:52 pm

|@| بسم الله الرحمن الرحيم |@|
|@| الحمد لله رب العالمين |@|
|@| والصلاة والسلام على النبي الأمي الهادي الأمين |@|
|@| سيدنا محمداً وعلى آله وصحبه أجمعين |@|


|@| أما بعد : |@|

|@| السلام عليكم ورحمة الله وبركاته |@|
|@| أصبحتوا و أمسيتوا بخير و بعافية |@|








 نظرية الإنفاق وضوابطها في الإسلام




لم تترك الشريعة الغراء لا شارة ولا واردة في حياة المسلم الا وضبطتها بضوابط محددة الغاية منها تحقيق أقصى ما يمكن من النفع والفائدة للمكلف بها وتقليل خسارته منها إلى أدنى ما يمكن وهذه القناعة يجب ان تكون هي المبدأ الذي يحكم سلوكيات الإنسان المسلم لان المشرع له هو الخالق العزيز الذي يعلم مصلحته ومنفعته وما ييسر له طريق العيش بأمان وسلام ، ولاشك ان الحياة الاقتصادية للإنسان المسلم كغيرها محكومة بضوابط تشدها وتقننها وتضبط إيقاعاتها بما يخدم مصلحة الإنسان المسلم ، والانفاق جزء هام من حياة المسلم الاقتصادية وتتعدى آثاره الوسط الذي يحيا في ظله الإنسان لتبلغ أثارها الجوار وجوار الجوار لذا ضبطها الإسلام ووضع لها النصوص التي تجعل آثارها الايجابية تنعكس على كل من يلامسها ،

 ومن ابرز هذه الضوابط :

- مراعاة الاولويات في عملية الإنفاق .

- الاعتدال والتوسط والبعد عن الإسراف .

- الابتعاد عن التقليد في عملية الإنفاق .

- الابتعاد عن نمط الاستهلاك الترفي والكمالي .

- ابتغاء رضا الله في أداء ما هو مطلوب من نفقات يقدمها الإنسان(البعد الأخروي لعملية الإنفاق ) .

- البعد الايثاري من عملية الإنفاق .

وبناء على هذه الضوابط كانت نظرية الإنفاق في الإسلام حيث حث عليها الشارع الحكيم في غير موضع من القران الكريم وخاصة ان المال هو لله والإنسان مستخلف ومؤتمن علية ، إضافة إلى ان النفس قد فطرت على حب المال والحرص على جمعه لذا فقد كان الأمر بالإنفاق هو ابتلاء من الخالق جل وعلا ، ولكنه سبحانه عالج فطرة الإنسان المبنية على حب المال بوعده له بأنه سوف يعوضه أضعافا كثيرة في حال ابتغاء وجه الله في هذا الإنفاق حيث قال تعالى :” وما أنفقتم من شيء فهو يخلفه وهو خير الرازقين ” سبأ 39 ، بذلك تطمئن النفس وترتاح وتنفق برضا ومن غير تمنن أو تبجح أو أذى حيث قال تعالى :” وما تنفقوا من خير فان الله به عليم ” البقرة 273 ، ويقول تعالى أيضا :” قول معروف ومغفرة خير من صدقة يتبعها أذى والله غني حليم ) البقرة 263.

وللإنفاق وجوه عديدة ووسائل كثيرة في الإسلام أبرزها الزكاة التي هي ركن من أركان الإسلام لا يقوم الإسلام إلا بها وهي نماء للمال وطهرة له وإرضاء لله وهي عبادة مالية يقع عبئها على من وجبت علية لا يجوز له نقل هذا العبء إلى الآخرين وهذا من تمام تشريع الزكاة قال تعالى :” خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها وصل عليهم إن صلواتك سكن لهم ” التوبة 103 فهي تنقي نفس المزكي وتطيب بها نفس الفقير وتتحقق بها الكفاءة الاقتصادية المنشودة لان غاية الإنفاق الأولى في الإسلام هي تحقيق الكفاءة من خلال نظام عادل للتوزيع ونمو امثل للاقتصاد وقد ورد في بعض الأحاديث القدسية قوله تعالى، الأغنياء أوصيائي ، والفقراء عيالي ، فمن منع مالي عيالي أذقته عذابي ولا أُبالي) والإنفاق يحقق التكافل الاجتماعي بابهى صورة ففيه تحقيق لكفاية الفقير دون المساس بكفاية الغني وفي ذلك يقول النبي عليه الصلاة والسلام : ( إنّما الله فرض على أغنياء المسلمين في أموالهم بالقدر الذي يسع فقراءهم )رواه الطبراني وتطبيقا أيضا للأثر القائل :” إن في المال حق سوى الزكاة ” ، وبذلك تكون نظرية الإنفاق في الإسلام من ابرز السياسات لعلاج مشكلة الفقر ولو فكر العالم المعاصر اليوم قليلا في حيثيات وضوابط نظرية الإنفاق لوجدها من ابرز وأنجع الحلول لمشكلة الفقر الذي يعاني منه الملايين في أنحاء العالم ، وبحساب بسيط لحصيلة زكاة أموال المسلمين في أرجاء المعمورة لوجدنا أنها كافية لاغناء كل فقراء المسلمين بل فقراء العالم أجمعين وتحقيق كفايتهم من مأكل وملبس وتعليم ومسكن .

من اثأر الإنفاق في الإسلام هو تعظيم الشعور بالرضا وراحة النفس لدى المنفق لأنه ينتظر عائد عظيما هو عائد الالتزام قال تعالى :” الذين ينفقون أموالهم بالليل والنهار , سرا وعلانية , فلهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون). إضافة إلى الأثر العميق الذي يتركه الإنفاق على سلوك المسلم لأنه يدرك أن نيل الجنة وثوابها لا يكون إلا بأنفاق أغلى ما يملك من متاع الدنيا الزائل مصداقا لقوله تعالى :” لن تنالوا حتى تنفقوا مما تحبون ” ، والآثار المادية ملموسة ومحسوسة وهي كثيرة حيث يضاعف الله ويبارك في المال المؤدى منه الحقوق ” لان الله يضاعف لمن يشاء “ ومن ينفق يدرك انه لن يفتقر مادام يضع اموالة بيد خالقها لان الله وعد عبادة بحمايتهم من الفاقة ان هم انفقوا لوجهه الكريم يقول تعالى في الحديث القدسي : ( يا عبدي ، أَنْفِقْ أُنْفِقْ عَلَيْكَ ) . ويقول علية الصلاة والسلام :” أنفق بلال ، ولا تخشَ من ذي العرش إقلالا “ والتلف والهلاك للمال إنما يكون بمنع حق الله منه حيث يقول علية الصلاة والسلام :” ( ما تلف مال في برٍ أو بحرٍ إلا بحبس الزكاة ).

وأخيرا علينا أن ندرك أن المال ابتلاء واختبار من الله سبحانه وتعالى والإنسان ان لم ينفقه بما يرضي الله هلك وخاب وخسر لان السؤال عن المال هو من أول الأسئلة التي تواجه الإنسان في قبره ” من أين اكتسبه وفيما أنفقه فهو الأمر الوحيد الذي علية سؤالان وليس سؤال واحد فهل اعد الإنسان في هذا العصر الجواب لها ؟؟.







|@| أتمنى أن ينال الموضوع إعجابكم |@|

|@| والسلام مسك الختام |@|

|@| سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا انت أستغفرك وأتوب أليك |@|



:sm11: 
إذا دعتك [قدرتك] على (ظلم الناس)..!
:sm10: 
فتذكر...! ،، [قدرة الله] , # عليك #.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نظرية الإنفاق وضوابطها في الإسلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات متجر العلوم | Market 3oloum forums :: • منتديات متجر العلوم أنا مسلم - Market 3oloum I'm a Muslim • :: • قسم الإسلامي العام - Public Islamic •-
انتقل الى: